منتدى شاكر الخالدي
عزيزي الزائر تفضل بالتسجيل معنا ليزداد المنتدى إشراقا بكم وإذا لم ترغب بذلك فتفضل بزيارة الأقسام التي تريدها

منتدى شاكر الخالدي

المنتدى يختص بنشر دروس تعليمية للبرامج مثل الفوتوشوب وسويج ماكس وغيرها مع تحميل البرامج الجميلة ونشر مواضيع مختصة بالطب البديل ومواضيع علمية متنوعة
 
الرئيسيةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخولمركز التحميل

شاطر | 
 

 مرضى القلب والصيام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شاكر عبد الرحمن
Admin
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10669
تاريخ التسجيل : 07/06/2011
الموقع : العراق

مُساهمةموضوع: مرضى القلب والصيام   5/7/2015, 9:58 am

د. بنـدر بن سعيد الغامدي*
    مع إطلالة هذا الشهر الفضيل من كل عام يتساءل كثير من المرضى ومنهم مرضى القلب والأوعية الدموية ما إذا كانوا يستطيعون الصوم أم لا؟، وفيما إذا كان صيام رمضان قد يزيد من مرضهم سوءاً؟، أو يفاقم من أعراضهم أم لا؟، ومن المعلوم أن للصيام فوائد كثيرة للأصحاء وكذلك لبعض مرضى القلب الذين هم في وضع مستقر حيث انه يقل الجهد على عضلة القلب أثناء الصيام.
ولمعرفة مرضى القلب والأوعية الدموية الذين يمكنهم الصيام فيمكن بشكل عام تقسيمهم إلى قسمين:
القسم الأول: المرضى المصابون بمشكلة قلبية حادة ومن الأمثلة على ذلك المرضى الذين يعانون من، الجلطة القلبية الحادة، الذبحة الصدرية غير المستقرة، القصور (الفشل) القلبي الحاد، الحمى الروماتيزمية الحديثة أو النشطة، التهاب شغاف (بطانة) القلب، جراحات القلب في الأسابيع الأولى بعد العملية، وهذا القسم من المرضى ينبغي ألا يصوموا لأن حالتهم الصحية حرجة وتحتاج إلى علاج دوائي مكثف عن طريق الوريد أو الفم وفي أوقات محددة وعادة ماتكون متقاربة.
أما القسم الثاني: المرضى الذين يعانون من مشاكل قلبية مزمنة وهم المرضى الذين لديهم مشكلة أو أكثر بالقلب لمدة طويلة ويحتاجون لعلاج دوائي مستمر، وهذا القسم من المرضى يمكن أيضاً تقسيمهم إلى مجموعتين: مرضى لديهم مشاكل قلبية مزمنة ويتمتعون بحالة صحية مستقرة مع استخدام العلاج الدوائي والمتابعة الطبية المنتظمة مثل مرضى الجلطة القلبية القديمة، مرضى الذبحة الصدرية المستقرة، مرضى قصور عضلة القلب المزمن، مرضى صمامات القلب الروماتيزمية القديمة، مرضى ارتفاع ضغط الدم المتحكم فيه بالدواء والحمية، المرضى ممن يستعملون مسيلات الدم للوقاية من الخثرات الدموية، مرضى اضطرابات نبضات القلب المسيطر عليها بالأدوية، وهؤلاء يمكنهم الصوم بشرط الانتظام والمواظبة على أخذ الأدوية كما هي قبل الصيام، ويمكن التنسيق مع الطبيب المعالج على ترتيب مواعيد الدواء في الفترة الليلية بعد الإفطار وقبل الإمساك إذا كان العلاج من جرعتين أو قبل الإمساك إذا كان يؤخذ مرة واحدة، والقسم الثاني من هذه الفئة هم المرضى الذين لديهم مشاكل قلبية مزمنة ولكن حالتهم غير مستقرة حتى مع استخدام الأدوية والمتابعة الطبية الدقيقة ويندرج تحت هذه المجموعة مرضى قصور الشرايين التاجية غير المستقرة حتى مع العلاج المكثف، ومرضى قصور أو هبوط القلب الاحتقاني لأي سبب من الأسباب القلبية المختلفة ممن لايزالون يعانون من أعراض قصور عضلة القلب مع استخدام الدواء، ومرضى اضطراب نبضات القلب الخطيرة التي تحتاج إلى جرعات متعددة من الأدوية، ومرضى ضغط الدم المرتفع بشكلٍ عالٍ حتى مع العلاج الدوائي، ومرضى التضيق أو القصور الشديد في صمامات القلب مع وجود أعراض شديدة، ومرضى القلب الذين يعانون من أمراض أخرى مصاحبة كقصور وظائف الكلى أو ارتفاع ضغط الشريان الرئوي أو مشاكل ومضاعفات السكري، وهذه المجموعة من المرضى تمنع من الصوم لما قد يسببه عدم الانتظام في أخذ العلاج في الأوقات المحددة من تدهور في حالتهم الصحية وربما ينتهي بهم الأمر إلى الدخول للمستشفى أو حتى التنويم بالعناية المركزة لا سمح الله.
ومع ما تقدم فإنه تجدر الإشارة إلى أن حالة كل مريض مختلفة عن غيرها وينبغي أن يراجع المريض طبيبه المعالج قبل رمضان فهو الأعلم بحالته الصحية وإمكانية صيامه من عدمها، وإننا لنجدها فرصة لتذكير الأخوة والأخوات الصائمين والصائمات بعدم الإسراف في تناول الطعام والشراب في ليالي الشهر الفضيل، كما أن بدء الإفطار بعد أخذ التمر أو الماء بطبق من الشوربة الغنية بالخضار يليّن المعدة ويدفئها بعد نهار طويل من الصوم، ويعوّض السوائل التي خسرها الجسم ويحضّر الجهاز الهضمي لاستيعاب كامل الوجبة للحصول على الفيتامينات والمعادن الأساسية للصحة الجيدة خلال شهر رمضان المبارك، كما وينصح بتناول الفواكه والخضار الطازجة، وتجنب المأكولات الدهنية الضارة، كما نشجع الجميع بشكل عام ومرضى القلب المستقرة حالتهم بشكل خاص على القيام بالرياضة المنتظمة غير المجهدة لاكتساب لياقة بدنية عالية ولإنقاص الوزن للحدود الطبيعية، كما أنه ينبغي تجنب النوم والكسل والخمول أثناء النهار فهذه العادة السيئة تمنع الجسم من الاستفادة الكاملة من الصوم وتعطي الجسم إشارات خاطئة تؤدي إلى زيادة المخزون الدهني والسموم كما أنها تؤدي إلى اضطراب عمل الساعة البيولوجية في الجسم نتيجة قلب الليل نهاراً والنهار ليلاً مسببة تعطيلاً لبعض الهرمونات واضطراباً للجسم بشكل عام، كما ونجدها فرصةً سانحةً لحث المدخنين على اغتنام الانقطاع الطويل عن التدخين لساعات طويلة أثناء النهار خلال شهر رمضان الكريم للإقلاع عن هذه العادة السيئة التي تعتبر من العوامل المؤدية للإصابة بأمراض الشرايين التاجية وأمراض الأوعية الدموية وأمراض الرئة والسرطان بمختلف أنواعه، وختاماً تمنياتنا للجميع بالصحة والعافية وكل عام وأنتم بخير.

* قسم أمراض القلب للبالغين



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkhaldy.forumarabia.com
 
مرضى القلب والصيام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شاكر الخالدي :: الفئة الأولى :: المنتدى الثالث - قسم الأمراض العام :: أمراض القلب والدورة الدموية-
انتقل الى: